(الريل) و(قطر للابتكارات التكنولوجية) توقعان عقداً للحد من الازدحام المروري نتيجة الأعمال الانشائية لمشاريع الريل

Rail-Signing_L

الدوحة، xx مارس 2014:

وقّعت شركة سكك الحديد القطرية (الريل) اتفاقية مع مركز قطر للابتكارات التكنولوجية لاستخدام نظام مسارك وخدمات أخرى منها مراقبة الحركة المرورية، إدارة الشؤون اللوجستية، وسلامة الطرق.

وستمكّن هذه الاتفاقية شركة “الريل” من تطبيق واستخدام أنظمة مسارك ومجموعتها المتكاملة للنقل والخدمات اللوجستية والتطبيقات، وكذلك توظيف خبراء السير المختصين لمراقبة ظروف وأحوال السير، وتنسيق وإدارة حركة الشاحنات الخاصة بمشروع الريل بهدف الحد من الازدحام المروري ونشر ثقافة ممارسات سلامة المرورية بين السائقين وأصحاب المصلحة.

وبموجب هذه الاتفاقية، سيقوم مركز قطر للابتكارات التكنولوجية بتصميم وبناء وتشغيل وصيانة المركز اللوجستي لتنسيق النقل في مرافق “الريل”، ومراقبة مختلف العمليات على مدار الساعة. وسيعمل في نظام المراقبة الذي يوفره مسارك خبراء في المرور يقدمون خدمات مهمة للحدّ من تأثير العمليات اللوجستية على التدفق المروري في الدوحة، وتقديم التوصيات الضرورية واتخاذ التدابير المناسبة للتقليل من آثارها السلبية على السلامة المرورية.

وفي هذا السياق قال المهندس سعد المهندي الرئيس التنفيذي لشركة سكك الحديد القطرية (الريل): “تسعى “الريل” لتقليل تأثير مشاريعها على الحركة المرورية في الدولة. و توجد لدينا متلطبات خاصة في مجالات المراقبة المرورية والعمليات اللوجستية والسلامة المرورية. ونحن سعداء بأن نعمل مع مؤسسة وطنية تساهم بابتكار صناعات قائمة على المعرفة في قطر من خلال تبنينا لنظام وخدمات مسارك”.

من جانبه قال الدكتور عدنان أبودية، المدير التنفيذي لمركز قطر للابتكارات التكنولوجية: “تؤكد هذه الاتفاقية على صحة استراتيجيتنا لتطوير وتطبيق أنظمة وخدمات ذكية متعددة تلائم المتطلبات الفريدة للشركاء والعملاء الوطنيين. وأود شخصياً أن أشكر المهندس سعد وفريقه للعمل معنا لإظهار كيف يمكن للابتكارات المحلية أن تقدم قيمة كبيرة لبلدنا. ويسرنا حقاً أن تكون مسارك المنصة الوطنية الرائدة لدعم متطلبات التنقل الذكي في قطر والمنطقة. وقد تحقق هذا النجاح من خلال الشراكة الفريدة مع “الريل” “.

وسيتم الإنتهاء من نظام LTCC وتشغيله في بداية العام القادم. ويعتبر الأمر خطوة ضرورية في استراتيجية “الريل” لتطبيق الأنظمة الشاملة والحصول على المعرفة للقيام دور استباقي في الحد من التأثيرات السلبية للعمليات اللوجستية على الحياة اليومية للمواطنين في قطر، وكذلك ضمان اتخاذ الخطوات الضرورية لتعزيز سلامة الطرق وكفاءة العمليات بشكل عام.

وستتيح هذه الشراكة بين “الريل” ومركز قطر للابتكارات التكنولوجية العمل معاً عن قرب لتطبيق نظام مسارك وتطوير المزيد من القدرات والمزايا لتلبية الحاجات المتزايدة للسوق المحلي.

-انتهى-

شركة سكك الحديد القطرية )الرّيل(

تأسست شركة سكك الحديد القطرية )الرّيل) في عام 2011 لتصميم وتنفيذ نظام السكك

الحديدية المتكامل ذو المستوى العالمي في دولة قطر.

وتعد المشاريع التي تقوم الرّيل حالياً على تنفيذها واحدة من أكبر مشاريع سكك الحديد في

العالم، وتهدف لبناء شبكة سكك حديدية صديقة للبيئة ذات تكنولوجيا متقدمة وتلبي متطلبات

النمو السكاني السريع في قطر.

تدعم مشاريع الرّيل الركائز الرئيسية الأربع للرؤية الوطنية 2030 ، وستطور شبكة نقل عام آمنة

وفعالة ومتكاملة توفر بدياً جذاباً ومنافساً للنقل الخاص، وقادرةً على شغل حصة كبيرة في

هذا المجال.

شركة الريل مسؤولة عن تصميم وبناء وتفويض وتشغيل وصيانة شبكة سكك الحديد وأنظمتها

المختلفة. وستكون شركة الرّيل المالكة والمديرة لشبكة سكك الحديد في قطر.

وستشكل مشاريع الريل عنصراً جوهرياً ورئيسياً في استراتيجية التنمية الوطنية 2011 – 2016 ،وستعمل بمثابة منشط لتحقيق الرؤية الوطنية لقطر.

تضم مشاريع الرّيل: مترو الدوحة، قطار المسافات الطويلة لنقل الركاب والبضائع، وقطار النقل

الخفيف في مدينة لوسيل

مركز قطر للابتكارات التكنولوجية

مركز قطر للابتكارات التكنولوجية، هو مركز الابتكارات المستقل الأول في المنطقة. ويقع المركز في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر، وقد أسس بهدف الاستفادة من أحدث التقنيات المتوفرة لابتكار حلول وتطبيقات ذكية لمختلف الأسواق والقطاعات مثل قطاع المواصلات، السلامة على الطرق، البيئة ومنصات المدن الذكية.
لقد تم تأسيس مركز قطر للابتكارات التكنولوجية بهدف تعويض النقص وسد حاجة المنطقة إلى مؤسسات تعنى بالأبحاث التطبيقية و تطوير الحلول المتكاملة بهدف ابتكار مشاريع قائمة على المعرفة المحلية.

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بالسيدة دانية خالد على:
+974 44592702
daniak@qmic.com

info@qmic.com

This entry was posted in News. Bookmark the permalink. Both comments and trackbacks are currently closed.